>الهيئة الوطنية للتضامن مع كافة المعتقلين السياسيين *بيان*

>

الهيئة الوطنية للتضامن مع كافة المعتقلين السياسيين 24 أبريل 2009

عقدت الهيئة الوطنية للتضامن مع كافة المعتقلين السياسيين اجتماعا لها يوم الخميس 23 أبريل 2009 بالمقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان من اجل تفعيل البرنامج النضالي الذي سطرته الهيئة خلال الجمع العام المنعقد بتاريخ 12 ابريل 2009 كما وقفت سكرتارية الهيئة على ما يلي :

Ø القمع الذي تعرضت له الوقفة الاحتجاجية أمام محكمة الاستئناف والتي دعت إليها كل من لجنة عائلات الطلبة المعتقلين ولجنة المعتقل بالاتحاد الوطني لطلبة المغرب بفاس حيث تعرضت عائلات المعتقلين إلى الضرب ومنهم زوجة المعتقل جمال العصفوري ، كما تم اعتقال الطالب محمد السلاسي، حيث تم اختطافه إلى مكان مجهول ليتعرض للتعذيب لمدة ثلاث ساعات قبل أن يطلق سراحه ولم يسلم من الضرب والتنكيل حتى الحقوقيون الذين حضروا الوقفة من اجل المتابعة والمعاينة، ( انظر بلاغ الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع فاس الصادر يوم 22/04/2009).

Ø الوضعية الصحية للعديد من المعتقلين السياسيين منهم المعتقل توفيق الشويني الذي تم ترحيله إلى سجن الصويرة ، حيث يعاني من عدة أمراض في غياب أي طبيب، وكذلك حالة المعتقل جمال العصفوري الذي لازال يعاني من آثار التعذيب منذ اعتقاله .و الوضعية الصحية للمعتقلين السياسيين الصحراويين سواء المعتقلين الذين دخلوا في إضراب عن الطعام لمدة 56 يوما أو المعتقلين الذين لازالوا في إضراب عن الطعام.

Ø الإفراج عن مجموعة من معتقلي انتفاضة سيدي ايفني بعد قضائهم للمدد المحكومين بها و الخطوات النضالية التي قامت بها بعض اللجان المحلية للتضامن مع المعتقلين السياسيين.

وأمام هذا الوضع تعلن الهيئة الوطنية للتضامن مع كافة المعتقلين السياسيين ما يلي:

ü إدانتها للتدخل القمعي في حق المحتجين أمام محكمة الاستئناف ومطالبتها بإطلاق سراح المعتقلين الإحدى عشر وكافة المعتقلين السياسيين.

ü مطالبة مندوبية السجون للتدخل العاجل من اجل وقف التدهور الخطيرللوضعية الصحية للمعتقلين السياسيين وخاصة المعتقلون الصحراويون والمعتقلان توفيق الشويني وجمال العصفوري، وتحميلها المسؤولية المباشرة فيما يمكن أن تؤول إليه أوضاع المعتقلين.

ü دعوة كافة الهيئات السياسية والنقابية والحقوقية والفعاليات المناضلة المعنية بملف الاعتقال السياسي إلى تكثيف تضامنها الملموس مع كافة المعتقلين السياسيين، عبر تأسيس لجان للتضامن مع المعتقلين السياسيين ودعم عائلاتهم
ü دعوة كافة المناضلين والمناضلات والهيئات الديمقراطية للمشاركة في تظاهرات فاتح ماي للتنديد بأوضاع المعتقلين السياسيين ببلادنا.
ü تنظيم وقفة احتجاجية يوم الثلاثاء 5 ماي 2009 على الساعة السادسة مساءا أمام مقر البرلمان تزامنا مع الجلسة الثانية لتقديم الطلبة المعتقلين بفاس أمام قاضي التحقيق.

عن سكرتارية الهيئة

Advertisements

About voieliberte

مدونة طريقة الثورة مؤقتا في انتظار عودة الموقع
هذا المنشور نشر في Uncategorized. حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s