>بيان تنديدي للمعتقلين السياسين بمراكش

>

المعتقلون السياسيون بمراكش

بيان تنديدي

يتميز الوضع الدولي الراهن باستمرار حدة الأزمة المالية العالمية والتي طالت مختلف البلدان الصناعية الكبرى و أرخت بظلالها على العالم بأكمله حيث انهارت عدة مجموعات مالية كبرى و تأثرت مختلف بورصات العالم ، كان آخرها بورصة دبي التي أصبحت تدنو من الإفلاس هذه الأزمة الاقتصادية التي ستجابهها الامبريالية العالمية بمزيد من تفقير الشعوب مكرسة هجومها على كافة المستويات الاقتصادية السياسية الاديولوجية و ستجابهها شعوب العالم بالحروب الشعبية {¬¬¬¬¬الهند ، النيبال ،البيرو، تركيا …} و بالإضرابات العمالية الضخمة و الإنتفاضات الجماهيرية و المقاومة الباسلة{ العراق فلسطين 000 } ، و باعتباره الابن الطيع للامبريالية سيعمد النظام القائم ببلادنا الى تصريف أزمة أسياده على كاهل الشعب المغربي بتكريسه واقع الهجوم الاقتصادي السياسي الاديولوجي بتمرير عدة مخططات طبقية تستهدف خوصصة بعض القطاعات شبه المجانية ، الزيادة الصاروخية في الأسعار وضرب صندوق المقاصة وتجميد الأجور000 وسيوازي ذلك بمحاولة لتثبيت جبهته الداخلية بانتخابات فاحت رائحة النتانة منها وبسن العديد من القوانين المكبلة للجماهير{ قانون الإضراب قانون الأحزاب قانون الإرهاب 000} هذا ولم يتوان في استعمال كل بطشه للفتك بأبسط مظاهر الحريات النقابية و السياسية ولكل ذلك سخر مختلف جرائد الرصيف و أبواقه الدعائية و مهرجانته المتفسخة وتعليمه الطبقي عازفا ألحانا بالية من قبيل المواطنة ، الحكامة الجيدة ، العهد الجديد 000
أمام هذا الهجوم لم تقف جماهير شعبنا مكتوفة الأيدي بل ستقاوم بكل بسالة {صفرو، افني الخنيشات ، مراكش … } وستقدم خيرة أبنائها للمعتقلات و للشهادة ، الشهيد عبد الرزاق الكاديري ، مفجرة الانتفاضات العارمة التي ظلت وفية لعفويتها ، في ظل غياب الحزب الثوري القادر على إعطاء البعد السياسي لنضالات الجماهير ، و واضعة سؤال الحزب الثوري كنقطة مركزية عند كل الشيوعيين المخلصين لقضايا الثورة ببلادنا . أما الحركة الطلابية فقد عرفت في السنوات الاخيرة هجوما بشعا على كافة المستويات توج بنزول المخطط الاستعجالي كاستعجال لما تبقى من البنود التصفوية للميثاق الطبقي الذي واجهته الحركة الطلابية وقيادتها النهج الديموقراطي القاعدي بمعارك نضالية ضخمة مؤطرة بشعار المجانية او الاستشهاد قدمت فيها تضحيات جسام { شهداء ، معتقلين ، معطوبين … } وعلى هذا النهج سارت الحركة الطلابية و طلائعها النضالية هاته السنة حيث انخرطت عدة مواقع في مسلسل الوحدة الذي طرحه موقع مراكش لفرض موازين قوى داخل الجامعة لصالح أبناء الجماهير، فتم تفجير عدة معارك في عدة مواقع جامعية للتشبث بحق أبناء الجماهير الشعبية في تعليم مجاني وعمومي ولضمان حرية التعبير داخل الجامعة والحق في التنظيم وقد جوبهت هذه المعارك بالمزيد من القمع و التشريد ، كان لموقع مراكش النصيب الأوفر ، حيث سيتم اعتقال ست مناضلين بعد معركة المطرود سيحال ثلاثة منهم إلى السجن المدني ، حوكموا بستة أشهر نافذة ، و ثلاثة لا يزالون متابعون في حالة سراح . وسيفرض النظام جوا من الإرهاب على الجامعة ومحيطها بعد إنزال مكثف لقوات القمع التي قامت بعدة تدخلات همجية في حق الطلاب فتم تفعيل العديد من المتابعات في حق جل المناضلين و المناضلات من بينهم الرفيقة مريم باحمو التي ستختطف من منزلها بمدينة زاكورة يوم الاثنين 23 نونبر علما ان الرفيقة سبق اعتقالها في التظاهرة التضامنية مع غزة والتي سقط فيها الشهيد عبد الرزاق الكاديري وتوبعت في حالة سراح وتم الحكم عليها بستة أشهر نافذة لم تزدها إلا إصرارا على السير قدما على خط الشهيد فعرفت بديناميتها القوية داخل النهج الديموقراطي القاعدي و الحركة الطلابية ، مما سيجعل أعين النظام تتربص بها في كل مكان ليتم اختطافها من منزلها بمدينة زاكورة نحو كوميسارية جامع الفنا السيئة الذكر، لتحال الى سجن بولمهارز بجانب رفيقتها زهرة بودكور لتتابع في نفس الملف المفبرك الذي حوكمت به مجموعة عبد الحق الطلحاوي 0
ان هذا الاعتقال يأتي في ظرف هجوم عام متزايد يطرح مسألة الحرية والديموقراطية لواجهة النضال الجماهيري عند كل المناضلين المخلصين الذين اختاروا طريق الوضوح الفكري و السياسي وتحمل المسؤولية إلى جانب الجماهير الشعبية و تجنبوا حماقات البعض ممن اختار المستنقع لهجوماته الرخيصة على المناضلين او الحركة و التي لا تخدم الا مصلحة النظام ـ بوعي او بدونه ـ ، فللناضل من اجل مزيد من الوضوح ومن اجل وحدة الجماهير ضد وحدة العدو 0

وفي الاخير ندين هدا الاعتقال الدي طال رفيقتنا و نعلن للراي العام :

* تشبتنا بهويتنا الماركسية اللينينية الماوية اعلى ما وصلت اليه نظرية البروليتاريا .
* تشبتنا بالبرنامج المرحلي لحل ازمة الحركة الطلابية.
* تشبتنا بشعار المجانية او الاستشهاد كتكتيك موجه لمعارك المرحلة.
* تشبتنا بمعاركنا النضالية داخل السجن.
* ادانتنا للاعتقالات و المتابعات التي تطال المناضلين داخل الحركة الطلابية و الجماهيرية.

عاشت الثورة المغربية
اعتقل الثوار عاشت الثورة مجموعة زهرة بودكور
مجموعة عبد الحق الطلحاوي

¬ الاثنين 30/11/09

Advertisements

About voieliberte

مدونة طريقة الثورة مؤقتا في انتظار عودة الموقع
هذا المنشور نشر في Uncategorized. حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s